حياة غامضة
اهلا بك زائرنا الكريم ندعوك للتسجيل معانا فى منتدى حياة غامضة

حياة غامضة

عالمنا مليء بأسرار وظواهر يكتنفها الغموض سواء في الكون أو في النفس البشرية ، وهذا الموقع يبحث فى كل ما هومجهول لرصده ومعرفة تأثير المعتقدات والأساطير عليه.
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولحياة غامضة
كم ﭑگرھ تصرّفـﭑت بع̃ض ؛,, ﭑلبشرٌ ,, ﭑلذين̴ يظنۆن ﭑنفـسھم فيّ,, ﭑلمرتـبہَ ﭑلأۆلىّ ,, ۆھم من ﭑتفہَ خـلق ﭑلله. ,,;
لما حد يكرهك من غير سبب اضربه قلم اه عادي .. ما هو كده كده كارهك اساسا اهو ع الاقل عشان يبقى الموضوع منطقي يعني
ﺣــﻴــﻨــﻤَـــﺎ ﺗَـــﻘــﺴــﻮ ﻋَـــﻠــﻴْــﻚ { ﺍﻟـــﺤــﻴــﺎﺓ } ... /:ﺇﺣْــﺬﺭ ﺃَﻥ ﺗــﺼــﺒـــﺢ ﻣــﺜــﻠــﻬـــﺎ ... ﻭﺗَـــﻘــﺴـــﻮ ﻋَــﻠــﻰ ﻣَــﻦْ ﺣَــﻮْﻟــﻚَ ! ♥️

شاطر | 
 

 لوحة الطفل الباكى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
bonota shakia
Admin
avatar

عدد المساهمات : 289
تاريخ التسجيل : 10/08/2012
العمر : 26
الموقع : http://thelifeofvague.blogspot.com/

مُساهمةموضوع: لوحة الطفل الباكى   الأربعاء أغسطس 15, 2012 6:06 pm

في يوم ما من ثلاثينيات القرن المنصرم كان
الرسام الايطالي برونو أماديو يتجول في شوارع روما بحثا عن موضوع أو فكرة
من اجل لوحته القادمة. فجأة وقعت عيناه على ولد صغير يجلس على ناصية أحد
الأرصفة وعيناه تترقرقان بالدموع. كان يتيما وجائعا ورث الملابس شعر برونو
بالحزن لحاله فقرر أن يصطحبه معه إلى مرسمه وهناك رسم له لوحة في غاية
الروعة تفيض بالمشاعر أطلق عليها أسم لوحة الولد الباكي.








اشتهرت اللوحة وظهرت بأشكال شتى لأولاد وبنات

وما كاد برونو أن ينتهي من رسم لوحته
الجديدة حتى شبت النار فجأة في مرسمه، والعجيب أن النار أتت على كل شيء
داخل المرسم باستثناء اللوحة الجديدة التي نجت من الحريق بصورة غامضة ولم
تمس بأدنى أذى. أما الولد الصغير فقد أصابه الذعر وفر من المرسم خلال
الحريق. وقد بحث برونو عنه لاحقا وأراد معرفة مصيره .. وبالرغم من أنه لم
يقع له على أثر إلا أنه أستطاع معرفة بعض الأمور عنه، فقد اخبره الناس بأن
هذا الولد كان يعيش في سعادة ورفاهية مع والديه في منزل كبير، لكنه كان
طفلا ملعونا، أي شيء تمسه يداه تشتعل فيه النار فجأة، وهكذا فقد تسبب في
إشعال النار في منزله ومات والديه خلال الحريق.

بمرور الوقت نسي برونو الصبي، لم يعد لديه أدنى وقت ليفكر فيه، فقد
تحسنت أحواله كثيرا واشتهرت أعماله بفضل لوحة الولد الباكي التي بيعت منها
ملايين النسخ وصارت بمثابة إيقونة للطفولة المعذبة تم تعليقها على ما لا
يحصى عدده من الجدران حول العالم وصار الرسامون يقلدون فكرتها فظهرت لوحات
جديدة لفتيات وأولاد بملامح باكية وحزينة.

ويقال بأنه بعد عشرين عاما على فرار الولد من مرسم برونو وقعت حادثة
مروعة في أحد شوارع مدينة روما حيث شبت النار فجأة في سيارة مسرعة ومات
سائقها الشاب محترقا داخلها، ومن خلال الوثائق التي عثرت عليها الشرطة
داخل السيارة تبين بأن الشاب المحترق هو نفسه ذلك الصبي الباكي الذي رسمه
بورنو قبل عقدين من الزمان.

لكن القصة لا تنتهي هنا .. وقد لا تنتهي أبدا .. فخلال العقود التالية
وقعت حرائق غامضة في الكثير من المنازل التي علقت لوحة الولد الباكي على
جدرانها، والعجيب أن القاسم المشترك بين جميع تلك الحرائق كان يتمثل في
نجاة اللوحة من النار .. وبسبب تلك الحرائق الغامضة ذاعت واشتهرت قصة لعنة
لوحة الولد الباكي، والتي تزعم بأن روح الولد الصغير قد حلت في اللوحة
وان تلك الروح الملعونة مازالت تسبب الحرائق في المنازل كما كانت تفعل في
حياتها.

الكثير من الناس صدقوا قصة اللعنة وتخلوا على لوحاتهم، وقد تم حرق أكثر
من 2500 لوحة خلال إحدى المناسبات التي رعتها جريدة الصن البريطانية في
لندن. ويقال بأنه للتخلص من اللعنة يجب جلب لوحتين من نوع الولد الباكي،
إحداهما لولد، والأخرى لبنت، ثم يتم جمع اللوحتين معا وتعلقان وتشنقان
بالحبل!.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://the-lifeofvague.yoo7.com
 
لوحة الطفل الباكى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حياة غامضة :: عالم السحر والغموض :: جن واشباح وارواح-
انتقل الى: